"أحرار اليمن"يتمردون على الحوثيين و يدعون للخروج الكبير

01/10/2018 3:04:17 PM اخبار عربية


اندلعت أمس مواجهات مسلحة بين أتباع زعيم الميليشيا الانقلابية عبد الملك الحوثي، وأتباع المدعو محمد عبد العظيم الحوثي، في معقلهم بمديرية مجز محافظة صعدة، ما أسفر عن مقتل 23 عنصرًا من الجانبين.

حيث شهدت مديرية مجز،  انقسام حاد بين الحوثيين في محافظة صعدة أدى إلى مواجهات مسلحة بدأت في الساعات الأولى من صباح اليوم.

ولا تزال المواجهات مستمرة بين أتباع أحد علماء الزيدية، محمد عبد العظيم الحوثي، وموالين لقائد الميليشيات المدعو عبد الملك الحوثي.

واشتهر محمد عبد العظيم الحوثي بمعارضته لميليشيا الحوثي منذ 2004، الذين اعتدوا عليه وهدموا منزله، وطردوه من ضحيان شمال صعدة، حيث يرى عبد العظيم، أن الحوثيين هيمنوا على الحكم مستغلين المذهب "الزيدي".

وأسفرت المواجهات حتى الآن عن مقتل 12 عنصرًا من أتباع عبد الملك و11 عناصر من أتباع محمد عبد العظيم الحوثي، وعشرات المصابين من الجانبين، بحسب "الوئام" السعودية.

على جانب آخر، استغل "أحرار اليمن" حالة الانقسام بين الميليشيات، ليعلن النفير العام ضد الحوثي، داعين إلى الخروج الكبير للإطاحة بهم وبممارساتهم بحق اليمنيين.

وأوضحوا أن الأوضاع المعيشية والإنسانية في صنعاء والمناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين وصلت إلى مستوى غير مسبوق، حيث بات آلاف السكان يعيشون على وجبة واحدة خلال 24 ساعة، فيما تصنف الأزمة الإنسانية الأسوأ في العالم بعد 4 أعوام من انقلاب الميليشيات.

تعليقات

اقرأ لـ