الأخبار 

"إشراقات إنسانية" كتاب لاعادة الأمل والسعادة وتحقيق الذات

22/07/2019 5:42:06 PM فن وثقافة

منى عبدالوارث- ابراهيم مجدى صالح

تقول مؤلفه كتاب إشراقات إنسانية انه لم يأت من فراغ ،بل هو حلم كان دائما يساورها بحيث أنها كانت دائمة التأمل والتفكير والتردد بين ما تستطيع وما لا تستطيع ، فقد قضت اعواما طويلة بعد التخرج في ممارسة عملها كمهندسة وممارسة غريزتها و مسؤوليتها كام ومربية لبناتها الأربع ،لكنها كانت مفتقدة لمعنى الحياة الحقيقي والذي كانت دائما تحلم به،حيث أنها تعودت على الاجتهاد والتحصيل  في مرحلة الدراسة ،لكنها لم تحس بنفس المتعة والسعادة كما أحست بهما وهي طالبة ما جعلها تحس بفترات تقدم وتراجع أثرا على معنوياتها واستمرالحال هكذا ما تسبب في فترات من الاكتئاب والحزن وعدم الرضا على النفس حيث أحست بأنها لم تستطع الوصول إلى ما كانت تحلم به ، فقد عاشت في ظل زوجها المهندس الناجح والمنطلق والدائم الانشغال .

ومرت سنين واعوام دون أن يحس أحد بمعاناتها .ومرت السنين وكبرت البنات وكن ناجحات في دراستهن ما كان يهون عليها بعض الشيء ،فقد كانت تعيش تحقيق الذات من خلال الزوج والبنات ،حتى غادرت البنات البيت لإكمال الدراسة وبعدها للزواج .

وهوما جعلها تطرح العديد من الاسئلة على نفسها في طريقة العيش بعد التقاعد السابق لأوانه .فالحياة أصبحت شبه خالية ما زاد المعاناة رغم ممارستها لمهامها بشركة لإنجاز المساحات الخضراء .ومرت الأعوام متشابهة و روتينية ،حتى كتب الله في يوم من الأيام أن تتعرف على جمعية للتنمية البشرية ،انضمت إليها وحضرت العديد من الدورات التدريبية في التفكير الايجابي والثقة بالنفس إلى غيرها .

وكانت البداية التي غيرت مجرى حياتها حيث انضمت لتدرس علم النفس ضمن دبلوم الاستشاري النفسي ،و بدأت تكتب ضمن مجموعة تتبارى فيها الأقلام والكلمات .وكانت ولادة كتاب إشراقات إنسانية هذا الكتاب الذي تعبر كل كلمة منه بل كل حرف عما كان يعتريها من أحاسيس جياشة للخروج من الشرنقة التي طالما بقيت حبيستها لسنين طويلة من عمرها.

 و جاء الكتاب ليعبرعن صرخة من الأعماق للتغيير الإيجابي المثمر للانطلاق من جديد  إلى حلبة السباق ، ولاعادة الأمل والسعادة وفتح نوافذها في قلوب كل من يقرأ الكتاب ليعود للحياة من جديد ليعيش ويتمنى ويحقق ،في مسيرة لا تتوقف عن العمل والإنجاز والنجاح.


تعليقات



استطلاع رأي

توقع من سيفوز فى مباراة العودة ابطال افريقيا الدور التمهيدى ؟

  فوز الزمالك  50 %
  فوزديكاداها الصومالى  50 %
  التعادل  0 %

نتائج التصويت

اقرأ لـ

 
© حقوق النشر محفوظة لـبوابة الغد