الأخبار 

محمد إمام يكتب : انجلترا تبحث عن دور مفقود !!!

25/07/2019 3:36:28 PM مقالات ومنوعات
محمد إمام يكتب : انجلترا تبحث عن دور مفقود !!!

بقلم : محمد إمام عبد العزيز

كان للقرار الغير محسوب والذي اتخذته انجلترا بتعليق الرحلات الجويه الي مصر اكبر الاثر في نفوس المصريين وبداءت التساولات والشكوك تراود الاذهان !

لماذا هذا القرار العشوائي الغير محسوب وفي هذا التوقيت علي وجه الخصوص !!!؟؟؟؟

هل تبحث بريطانيا عن دور لها في الشرق الاوسط لاستعاده مجدها الاستعماري الغابر .

هل نسيت بريطانياانها هي  من سلمت واشنطن مفاتيح الامور وملفات المنطقه بعد انتهاء الحرب العالميه الثانيه وادخلتنا في هذا النفق الذي لانعلم نهايته حتي الان .

 

فهل تبحث عن دور لها بعد ان اعلنت الولايات المتحده استعدادها لمغادره تلك المنطقه ولكن بشرط ضمان امن اسرائيل اولا واخيرا !!! وضمان عدم وصول النفط بسهوله الي منافسي واشنطن التقليديين وخصوصا الصين !!!

 

يجب الاننسي ايها الساده ان بريطانيا هي اول من اسست الجماعات الارهابيه وذلك في اوائل عشرينات القرن الماضي وعلي رأسهم جماعه الاخوان المسلمين في مصر والجماعات المتشدده في الباكستان .

 

هناك مخطط يدار لتفتيت الدول الكبري المستقره في منطقه الشرق الاوسط وعلي رأسها مصر لتظل هذه المنطقه علي صفيح ساخن ولا تقوم لها قيامه ( المستعمرون القدماء  )

 

لماذا القرار البريطاني بتعليق رحلات الخطوط البريطانيه الي مصر في هذا التوقيت بالذات !!

 

 

من المفارقات ان حققت الاداره المصريه  على كل المستويات نجاحات غير مسبوقة فى مواجهة الإرهاب المدعوم من الخارج، سواء فى مثلث شمال سيناء أو الجبهة الغربية أو الجنوب،

 

وعلى طول حدود مستهدفة تبلغ آلاف الكيلومترات، تراجعت إلى حد كبير نسبة العمليات الإرهابية، بحيث لا يتذكرها المصريون، وذلك بفضل يقظة الأجهزة المصرية والضربات الوقائية التى أجهضت البنية التحتية للتنظيمات الإرهابية وقضت على النسبة الغالبة من قياداته وجففت منابع تمويله وإمداداته،

 

ولاحظوا أن إعلان تعليق الطيران البريطانى للقاهرة لمدة أسبوع جاء بعد حدث عالمى شديد الأهمية تابعه أكثر من مليار مشاهد وهو بطولة كأس الأمم الأفريقية، فقد استقبلت الأراضى المصرية وفود وبعثات وجماهير ومسؤولى 24 دولة أفريقية، وتجول مئات الآلاف من السائحين الأفارقة وكبار المسؤولين فى خمس محافظات مختلفة من شرق مصر إلى غربها، وشهد الجميع بالتنظيم المبهر للبطولة من حفل الافتتاح إلى الختام،

 

فهل هناك نجاح أمنى أكثر من ذلك؟

 

وهل هناك استقرار أفضل مما متحقق حاليا؟ فلماذا تحاول لندن الاستعمارية إهالة التراب على النجاحات المصرية والعودة بنا إلى مربع الصفر بتخويف الأوربيين من التوافد على مصر؟ وما مبررات القرار المشبوه بتعليق الرحلات؟

 

لاحظوا أيضا أن القرار البريطانى المشبوه جاء بعد الزيارة الدورية لفريق المفتشين البريطانيين إلى مطارى القاهرة والغردقة الأسبوع الماضى، وكانت نسبة النجاح بتقدير امتياز وفقا لتصريحات المفتشين البريطانيين الذين أشادوا بالمستوى الأمنى المصرى فى المطارات.

 

تري بريطانيا انه إجراء احترازى من أجل إتاحة الفرصة لتقييم أكثر عمقا للأوضاع، وذلك نتيجة للتصعيد الذى تشهده منطقة الخليج بين إيران وبريطانيا»،

 

إيران تحرج لندن وتحتجز ناقلتى نفط ترفعان العلم البريطانى فلا تجد لندن سوى التشويش على الموقف الإيرانى بتعليق رحلاتها إلينا

 

قمه المفارقه والعشوائيه في اتخاذ القرارات التي تتناقض تماما مع الابداء الظاهر بالدعم والمسانده للحكومه المصريه ولكن النوايا غير ذلك ياساده .

 

التبرير البريطانى الثانى تمثل فى بيان وزارة الخارجية البريطانية، حيث قدمت فيه نصائح للمسافرين إلى مصر وعبرت عن مخاوفها من عمليات إرهابية قد تستهدف الطيران المدنى وطالبت باتخاذ إجراءات أمنية إضافية بشأن الرحلات المسيرة من مصر إلى بريطانيا، فماذا يعنى ذلك؟ هل عند السلطات البريطانية معلومات مؤكدة عن تحركات إرهابية على الأراضى المصرية؟ لماذا لم تبلغ بها الأجهزة المصرية المعنية؟ أم أن هذه المعلومات لها علاقة بالإرهابيين الذين تمنحهم لندن اللجوء السياسى على أراضيها؟ أو ربما يكون له علاقة بجماعة الإخوان وتنظيماتها المسلحة وخلاياها العنقودية، وهى جماعة تسبغ عليها لندن الشرعية وتحتضن مقرها الرئيسى وأرصدتها المالية فى البنوك البريطانية.

 

انا اري في نظري ان الغرض من هذا القرار العشوائي

 

المقصود منه هو تصدير الإرباك إلى السلطات المصرية، ودفع شركات الطيران الأوربية إلى تقليد الخطوط الجوية البريطانية فى قرارها المشبوه لإثارة أزمة من لا شىء حول الأوضاع الأمنية على الأراضى المصرية؟ وه بالفعل ماحدث مع الخطوط الالمانيه ولكن مان للتدخل المصري والاتصالات رفيعه المستوي تراجعه لوفت هانزا الالمانيه عن قرارها وعادت الرحلات لتستانف عملها بعد انقطاع 24 ساعه فقط .

 

علي بريطانيا ان تستفيق وتتاكد ان مصر الامس ليست مصر اليوم فنحن ايضا لدينا اوراق نستطيع الضغط بها ودورنا في المنطقه دور رائد ولدينا علاقات قويه بكل دول المنطقه والتلاعب بنا سيدخل المنطقه بل والعالم اجمع في حسابات غير دقيقه قد تسبب الارباك للجميع وليس لمصر وحدها

 

لسنا بالسذاجه ولا الضعف للتلاعب بنا وتحقيق مصالح خاصه وتنفيذ اجندات ولعب ادوار قد عافي عليها الزمان علي حساب الدوله المصريه

نحن يقظين تماما لكل الامور ونعي مايدور في الكواليس ولن نسمح لاحد من تعطيل حلمنا الذي نسعي اليه لناخذ مكانتنا التي تسببتم في فقدانها لقرون ايها المستعمرون . اتركونا نتنفس ثمار مازرعناه كفوا عن مخطاطاتكم الشيطانيه ودعونا وشأننا . لستم اصحاب فضل علينا بل انتم من صدرتم لنا خطاياكم لنظل في حرب مع انفسنا لنتخلص منها منذ قرون ولازلنا نكافح ولم تنتهي بعد . مصر الان لديها نوايا صادقه وعزيمه واضحه علي التقدم والنهوض ولن تسمح لاحد بتعطيلها مها كان . رسمنا هدفنا وحددناه ونسرع اليه بكل قوه وبلا هواده ولن يعطلنا احد ...




تعليقات



استطلاع رأي

توقع من سيفوز فى مباراة العودة ابطال افريقيا الدور التمهيدى ؟

  فوز الزمالك  100 %
  فوزديكاداها الصومالى  0 %
  التعادل  0 %

نتائج التصويت

اقرأ لـ

 
© حقوق النشر محفوظة لـبوابة الغد