محافظ الإسكندرية ووزيرة الهجرة يعلنون عن استضافة الاسكندرية لفاعليات المبادرة التاريخية " العودة إلى الجذور" لدعم السياحة بالثغر. ‫حنان غريب‬ ‫‬ Reply|

04/10/2017 2:28:58 PM اخبار مصر
محافظ الإسكندرية ووزيرة الهجرة يعلنون عن استضافة الاسكندرية لفاعليات المبادرة التاريخية

حضر الدكتور محمد سلطان محافظ الاسكندرية برفقة السفيرة نبيلة مكرة وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، المؤتمر الصحفي المقام للاعلان عن استضافة الاسكندرية لفاعليات المبادرة الشعبية التاريخية  " العودة إلى الجذور"  والتي ستقام في الربيع المقبل والتي تهدف إلى احياء السياحة التاريخية للجاليات اليونانية والقبرصية التي عاشت لفترات طويلة فى مصر والتي لها تواجد تاريخى في الاسكندرية، جاء ذلك بحضور  ترنس نيكولاس كويك نائب وزير الخارجية اليوناني، و فوتيس فويتو المفوض الرئاسي للشئون الإنسانية والقبرصية .


 رحب المحافظ بالحضور على أرض الإسكندرية ملتقى الثقافات و الحضارات،هذه المدينة التاريخية العريقة ، معربا عن سعادته و فخره الكبير باستضافة الإسكندرية لهذه المبادرة الهامة التي تهدف إلى الترويج الجيد لعروس البحر المتوسط ، مؤكدا باننا نبذل المزيد من الجهد لتكون الاسكندرية دائما في مصاف المدن السياحية العالمية .


هذا و أكد سلطان بان الاسكندرية جمعت عبر العصور بين جميع الشعوب، مشيرا إلى أهمية هذه المبادرة في تنشيط السياحة وإعادة الإسكندرية إلى مكانتها التي تستحقها في مصاف المدن السياحية ، لافتا إلى فخره الكبير بتواجد الجاليتين القبرصية واليونانية في الإسكندرية و أنه على أتم الاستعداد دائما لتقديم الدعم المطلوب لهم ،موجها الشكر الكبير للوزيرة على دعمها الكامل للاسكندرية واهتمامها بترويج السياحة بها .


ومن جانبها؛ اكدت الوزيرة بأن ملف مبادرة إعادة الجاليات اليونانية والقبرصية التي كانوا يعيشون في مصر مرة أخرى لزيارة الاماكن التي عاشوا فيها ملف جديد وهام بالنسبة لوزارة الهجرة و يعتبر بمثابة رسالة للترويج بأن مصر والإسكندرية بصفة خاصة بلد الامن والامان، مشيرة إلى أن هذه المبادرة تحظى برعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي و تأييد و دعم السيد شريف اسماعيل رئيس الوزراء. مشيرة بأن الجاليات اليونانية و القبرصية الذين كانو يعيشون فى مصر مازالو حتى يومنا هذا يتحدثون بكل حب و وولاء عنها كما أنهم مازالوا يتحدثون العربية ولهم العديد من الذكريات لمدينة الاسكندريه، لذا لابد من الاستفادة من هذه الجاليات في خدمة الوطن .

تعليقات

اقرأ لـ