الأخبار 

يحيى خليل يكتب : (خش في المضمون) "سقوط القطط السمان في وقت الشعب بيكح تراب"

10/07/2019 11:05:34 PM مقالات ومنوعات
يحيى خليل يكتب : (خش في المضمون)

بقلم : يحيى خليل

مسلسل يتم عرضة كل اسبوع او ربما كل شهر عن سقوط احد رجال الدوله وبرلمانيين  فى صورة مرتشي او مختلس كأنها عزبة أبوهم ينهب منها كما يشاء

تحدث رئيس الجمهورية مرارا وتكرارا عما يحدث فى مصرنا الحبيبة اعطي اشارات عديده ولكن القطط السمان لاتهتم بما يفعلة الرئيس

وبعد سنوات اشار الرئيس بكل قوة لن اسكت على راشى ومرتشي او مغتلس فى هذه الدوله ولكن ايضا مازال المرتشون يضربون بكلامة عرض الحائط .

البعض قال طول عمرها مصر بيتم سرقتها ولا احد يحاسب احد ونحن من شركاء ثورة 30 يعنى على طريقة ” ناسبنا الحكومة وأصبحنا حبايب ”

وبدء يفكر الرئيس تفكيرا صحيحا لمحاربة هؤلاء الفاسدين وبعد عدة تصريحات من الرئيس بعض المسئولين لايهمهم شئ الا انفسهم ولايشغلهم الوطن ولا البسطاء .

واكتملت اركان الرقابة الادارية الجديده على مستوى الجمهورية قبل انتخابات الرئيس السيسى لفترة ثانية .

وفى الحقيقة اتذكر مقولة احد اصدقائى كان يشتغل مهندس تبع شركة وقال ان الرئيس السيسي يعشق العمل ويشاهد العمل بنفسه ومعه اجنده خاصه وهذا الحوار عندما كان  السيسى قائداَ للمنطقة الشمالية العسكرية ” وجلس المهندس ومدير الشركه مع السيسى فى مكتبة للتوقيع على استلام المشروع . فنظر اليهم وقال اتمنى مراجعه اعمالكم فبتسم اليهم . فخرج المهندس ومدير الشركه خارج المنطقة العسكرية فسأله ماذا يقول رئيس المنطقة العسكرية . فقال أحد اصدقائي بكل شفافية لايتم التعامل  مرة اخرى الا بعد الرجوع للموقع ونشاهد اعمالنا على ارض المشروع وبالفعل نجح السيسى فى قرارة ونجحت ايضا الشركة المنفذه لهذا المشروع . اقصد هنا ان السيسى له تركيبة صعب فك شفرتها . وبعد صعود السيسى الى حكم مصر بدء يفكر كيف اكون قائداَ لهذه البلد .

الشعب المصري يعانى الكثير والكثير وعلى أمل ان يشاهد بريق من الأمل ولكن كل يوم والثانى نشاهد سقوط القطط السمان على مستوى الجمهورية . البعض يتهم من وضع هؤلاء للصعود فى المناصب الكبيرة والبعض ايضا يتحدث لابد من محاسبة من اختار هؤلاء وكل هذا اجتهاد من بعض المحللين والسياسيين ولكن فى الحقيقه لايسقط حرامى محافظ او شنطة او موبايلات من اول سرقة مرة  . هذا مايحدث الان فى مصرنا الحبيبة الا عرض الاسماء التى تم تدوينها فى اجنده المسئوليين وكل يوم سوف نشاهد مرتشين او مختلسين الموضوع ياساده نحن الان نتابع مسلسل سقوط القطط السمان على ايدي السيسى ورجاله . هل سوف يستقيم المرتشى او المختلس من بعد مشاهدة سقوط اصدقائهم بالطبع لا .

لان جميع الملفات والتسجيلات موجوده حسب ماتحدده القيادة العليا للبلاد .

هل بالفعل جميع ملفات القطط السمان موجوده نعم موجوده وسوف يشاهد كل انسان مصري هذه الملفات المليئة بالسواد قريبا.

محاربة الفساد يجعل المواطن البسيط يحلم بيوم جديد بمصر جديده ويحلم بالرقابة على جميع السلع وعدم استغلال المواطن من جشع التجار .

الشعب بيكح تراب ولكن على أمل ان يشاهد مصر فى تقدم. وهكذا هى سياسية الرئيس السيسى ليس علية فواتيرلأحد

 


تعليقات



استطلاع رأي

توقع من سيفوز ببطولة نهائيات توتال كأس الأمم الإفريقية تحت 23 سنة مصر 2019

  مصر  100 %
  الكاميرون  0 %
  غانا  0 %
  نيجيريا  0 %

نتائج التصويت

اقرأ لـ

 
© حقوق النشر محفوظة لـبوابة الغد