التعادل الإيجابي يحسم لقاء ريال مدريد و بوروسيا مونشنغلادباخ

رياضة
التعادل الإيجابي يحسم لقاء ريال مدريد و بوروسيا مونشنغلادباخ



عبدالرحمن رضا


انتهت مباراة بوروسيا مونشنغلادباخ و نظيره ريال مدريد بالتعادل الإيجابي بهدفين مقابل مثلهم، في اللقاء الذي جمع بينهما على معقل الفريق الألماني، وذلك في إطار منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

في بداية أحداث الشوط الأول اتيحت فرصة هدف محقق للفريق الألماني عن طريق تورام لكنه لم يستغلها بالشكل الأمثل بعد تصدي البلجيكي تيبوا كورتوا، لتتحول إلى ركلة ركنية.

ظلت الفرص و المحاولات من جانب أصحاب الأرض بحثًا عن تسجيل هدف التقدم، ولكن لم يستطيعوا هز الشباك بسبب تألق الدفاع الإسباني بقيادة راموس و فاران.

الدقيقة 30 صحوة إسبانية ولكنها جاءت بدون هز شباك الفريق الألماني، بعد محاولا عديدة من الفرنسي كريم بنزيما.

هدف أول لـ فريق بوروسيا مونشنغلادباخ في الدقيقة 33 من زمن أحداث الشوط الأول عن طريق اللاعب ماركوس تورام.

الحكم يحتسب دقيقتين وقت مُحتسب بدل ضائع لم يحدث فيها أي شيء آخر، و بهذه النتيجة انتهت أحداث الشوط الأول بتقدم أصحاب الأرض بهدف نظيف.

بدأت مجريات الشوط الثاني بعكس المتوقع، حيث بدأ أصحاب الأرض بضغط شرس من أجل تسجيل هدف ثاني و حسم مجريات المباراة مبكرًا.

هدف ثاني للفريق الألماني عن طريق ماركوس تورام في الدقيقة 58 بعد تصدي تيبوا كورتوا لها لكنه نجح في اسكانها داخل الشباك.

دفع الفرنسي زين الدين زيدان بكامل نجومه بحثًا عن تسجيل هدف تقليص الفارق و محاولة حصد نقطة على الأقل لكنهم لم ينجحوا بعد فضلًا عن تألق الدفاع الألماني.

هدف أول لـ ريال مدريد عن طريق الفرنسي كريم بنزيما بعد تمريرة رائعة من البرازيلي كاسيميرو ومن خلالها نجح في ادخالها داخل الشباك، لتصبح النتيجة هدفين مقابل هدف.

4 دقائق وقت محتسب بدل ضائع نجح من خلالهم كاسيميرو في تسجيل هدف التعادل، لينتهي اللقاء بـالتعادل الإيجابي بهدفين مقابل مثلهم، في اللقاء الذي جمع بينهما في فعاليات الجولة الثانية من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا.

و بهذه النتيجة، تصدر فريق شاختار المجموعة برصيد 4 نقاط، بينما تواجد في المركز الثاني بوروسيا مونشنغلادباخ ، بينما وقع إنتر ميلان في المركز الثالث برصيد نقطة واحدة، فيما تزيل ريال مدريد جدول ترتيب المجموعة بنقطة أيضًا.


تعليقات



اقرأ لـ

 
© حقوق النشر محفوظة لـبوابة الغد