ننشر أبرز قرارات مجلس جامعة المنيا 

علوم وتكنولوجيا
ننشر أبرز قرارات مجلس جامعة المنيا 


 محمد علي عبد المنعم
 صرح الدكتور مصطفى عبد النبي عبد الرحمن رئيس جامعة المنيا، أن الجامعة قدمت خطة نمط تطبيق التعليم الهجين لوزارة التعليم العالي، وقد نالت هذه الخطة إشادة الوزارة، مشيراً إلي أن ارتقاء الجامعة لتكون أولى الجامعات تحقيقاً لسياسات وزارة التعليم العالي في تطبيق نمط التعليم الهجين كان نتيجة للجهد المبذول لأعضائها والمستوى المتميز وجودة الأداء والإنجاز الكبير في رفع أكثر من 90% من ما هو مستهدف تحقيقه على منصة المقررات الإلكترونية. جاء ذلك خلال انعقاد مجلس الجامعة بمقره المؤقت بالقاعة الصغرى بمركز الفنون والآداب والمؤتمرات برئاسته، وبحضور الدكتور محمد جلال حسن نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور عصام الدين صادق فرحات نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، وعمداء الكليات ومدير مركز ضمان الجودة والاعتماد، والمدير التنفيذي للمعلومات، والمستشار القانوني، وأمين عام الجامعة أعضاء المجلس. وعبر رئيس الجامعة عن خالص شكره وثنائه للسادة العمداء وجميع القائمين على تحقيق آليات نمط التعليم الهجين بمركز تكنولوجيا المعلومات ومطوري المحتوى بالكليات. هذا وقد شهد الاجتماع استعراض تقرير احصائي لإجمالي عدد المحاضرات المنشورة على منصة المقررات الإلكترونية لجميع الكليات والنسب المئوية لمتوسط عدد المحاضرات التي تم نشرها مقارنة بإجمالي المقررات بجميع كليات الجامعة، مؤكداً على استمرار التعاون فيما بينهم خلال الفترة القادمة في هذا الصدد لاستكمال نشر باقي المحاضرات لجميع المقررات تحسباً لأي ظروف مستجدة أو أي سيناريوهات متوقعة للموجه الثانية من فيروس كورونا المستجد. كما تم خلال الاجتماع عرض مستجدات التطوير والإنجاز للعملية التعليمية بالكليات لارتباطها بتطبيق نمط التعليم الهجين، خلال إنجاز أعمال التشعيب للأقسام المختلفة بالكليات، وخاصة بكلية الآداب التي انتهت من التشعيب بالكلية خلال الأسبوع الأول من بدء الدراسة؛ حرصاً على استقرار العملية التعليمية، حيث وجه رئيس الجامعة إلي سرعة التحميل لبيانات الطلاب المستجدين وتشعبيهم على منظومة شئون الطلاب بموقع الجامعة؛ ليتمكن الطالب من خلال حسابه وبريده الإلكتروني الجامعي الحصول على مقرراته الدراسية، والاختبارات الخاصة بكل مقرر. وشدد رئيس الجامعة من أي تراخي في الالتزام بالإجراءات الاحترازية، والالتزام بارتداء الكمامات، وتحقيق التباعد الاجتماعي داخل الكليات وبالحرم الجامعي، وتطبيق العقوبات القانونية على المخالفين، وذلك لتجنب حدوث موجة جديدة للوباء، وحفاظاً علي صحة ابنائنا الطلاب، ومنتسبي المجتمع الجامعي، إلي جانب إجراء مراجعة يومية لأعمال التطهير والتعقيم بالمدرجات والقاعات والمرافق الجامعية، وكذلك تغيير الفكر والثقافة القديمة في التعامل مع الأنشطة الطلابية بمكاتب رعاية الطلاب بالكليات تجنباً للتكدس وتقليلاً للكثافة الطلابية، دون الإخلال بأهمية النشاط الطلابي وأهمية ممارسته. كما أحاط رئيس الجامعة المجلس علماً بما تم إنجازه بمشروع محو الأمية بالتعاون مع الهيئة العامة لتعليم الكبار. كما تناول الاجتماع تطورات واستراتيجية عمل الجامعة وخطتها المستهدفة نحو تعميم الاختبارات الإلكترونية علي جميع كلياتها، وتعظيم الاستفادة المثلي لمنشآتها والإدارة الناجحة لها، تنفيذاً لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتعميم الاختبارات الالكترونية علي جميع طلبة الجامعات، وذلك من خلال تنفيذ الجامعة لمخططاتها لرفع طاقتها بمركز الاختبارات الإلكترونية من 1080 جهاز "أسبقية أولي" خصصت لاختبارات القطاع الصحي هذا العام، بالإضافة إلي 6000 جهاز "أسبقية ثانية" لجميع كليات الجامعة؛ استعداداً لتطبيق الاختبارات الإلكترونية علي جميع الطلاب اعتباراً من العام القادم، وتحديد منسق بكل كلية لإعداد الجداول بمواعيد الاختبارات، وجاهزية المركز لاستقبالهم. وفي هذا السياق وجه رئيس الجامعة الدعوة للسادة أعضاء المجلس لزيارة مركز الاختبارات الإلكترونية عقب انتهاء المجلس ليشهدوا ما وصل إليه المركز من تفرد في رفع بنيته التحتية لاستيعاب هذا الكم الهائل من الأجهزة، وإعداده لاستقبال جميع طلاب الجامعة لأداء اختباراتهم الالكترونية ليضاهي الجامعات العالمية. كما عرض نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، الموقف التنفيذي لأعمال التطوير والتحديث الجارية التي يشهدها نادي أعضاء هيئة التدريس، وذلك ضمن أعمال رفع كفاءة بنيته التحتية، وتحسين مستوي الخدمات المقدمة به لتليق بأعضائه، مستعرضاً التطورات بقاعاته الصغرى والكبرى، وكبار الزوار، وافتتاحهم قريباً ودعوة السادة أعضاء المجلس لزيارته. ومن جانبه قدم نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب الشكر للسادة أعضاء المجلس على مجهوداتهم وتعاونهم في تطبيق أليات نمط التعليم الهجين الجديد، وسرعة الاستجابة لتذليل أية معوقات تواجههم يومياً بالتعاون مع السادة الوكلاء ومطور المحتوي بوحدات مركز تكنولوجيا المعلومات المنتشرة بكل كلية، للوصول إلي النجاح في رفع أكثر من 4000 مقرر دراسي للجامعة علي منصتها. كما شهد الاجتماع عرض مجمل لأنشطة الجودة بالجامعة خلال الفترة الماضية، من الدكتور أحمد شوقي زهران مدير مركز ضمان الجودة والاعتماد، وما تم تحقيقه بالكليات المستهدفة من إنجاز وخلق آليات لتحفيز اقسامها على التقدم للاعتماد، وذلك بكليتي الألسن والطب استعداداً لرفع مستنداتهما علي موقع الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، وكذلك الموقف التنفيذي لأعمال الجودة بكليتي الهندسة والعلوم لإعادة اعتمادهما برامجياً. كما تطرق الاجتماع لاستعراض جاهزية كليات الجامعة للاشتراك في جائزة التميز الحكومي نظراً لأهميته للارتقاء بالأداء الحكومي، في ضوء خطة التنمية المستدامة "رؤية مصر 2030" والتي تقضي بتكوين جهاز إداري كفء وفعال ومحوكم يساهم بدوره في تحقيق التنمية، وإحداث نقلة نوعية في الأداء المؤسسي.


تعليقات



اقرأ لـ

 
© حقوق النشر محفوظة لـبوابة الغد