رضوى محمد تكتب : ذاكرة النسيان

مقالات ومنوعات
رضوى محمد تكتب : ذاكرة النسيان

بقلم رضوى محمد
لسنا على مايرام ..
انفلتت مجرى الأحداث من ايدينا وانفلتنا معاها. 
اننى أصف وحده أحدهم كالسهم المنطلق فى قلبه وقلوبنا جميعا .. فلنتتوج بتاج العزاء والوحدة على ما يمر بنا ، على سوء اختيارتنا ،وتسرعنا، وتوجهنا وانبهرنا باحدهم.   
اتعلم يا صديقي ان المرء إن حدث وانبهر باحدهم يظل يسكن فى ظل الانبهار إلى أن يختفي توجهه 
حدثتنى عاصفه السنين والحروب الباردة التى ظلت  عده سنوات عن انبهار أحدهم بالآخر.. 
ظلت الحرب الباردة تخبرنا ولكننا كنا فى غفله .. 
اخبرتنا ان مجالسه القطه خير لنا من مجالسه شخص سقطت انبهارنا به .
واننا قد عقدنا العزم فى عدة مرات على آلآ ننبهر باحدهم وانبهرنا ،وانطفينا عده مرات ولكن تلك المره كالجرم المشهود كالحرب الباردة كالسجاده الحمراء المنسحبه من تحت ارجلنا فى لحظه تصفيق من جمهور زائف يخبرنا اننا نبهرة بمفاتنا.. ليس بأعمالنا ..
 لحظه falsh back، وسونفونيه من مقطع بيت هوفن .. اننى لم أعد اعقد عزمى على وجود أحدهم.. اخبرتنى الذكريات من قبل أن لا أحد يتلوى بها وجعا سواى..
لا أحد يلمس تلك التفاصيل الصغيرة المنثدرة على رابطه عنق أحدهم
 لا أحد سواى يترجم لغات الماضي
 لا أحد يعتنى به 
فلننضم هنا فى ذاكرة النسيان وتفاصيل الوحده والونس


تعليقات



اقرأ لـ

 
© حقوق النشر محفوظة لـبوابة الغد