الدكتور أشرف صبحي يفتتح القمة الشبابية لمراكز شباب مصر

2020/12/13 محافظات
الدكتور أشرف صبحي يفتتح القمة الشبابية لمراكز شباب مصر

متابعه نورا علي 
أكد وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي أن تأهيل مراكز شباب مصر تتماشي مع إستراتيجية بناء الإنسان المصري التي أطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي وإهتمامه بالشباب ، والتي تتضافر مؤسسات الدولة لتنفيذها مما يكون له الأثر البالغ بالإنسان المصري علي كافة المستويات ، مع التأكيد علي رؤية القيادة السياسية بالاهتمام بالبنية التحتية وتطويرها بالتزامن مع ذلك .

جاء ذلك خلال افتتاحه لفعاليات القمة الشبابية الأولى لمراكز شباب مصر ، التى ينظمها الاتحاد العام لمراكز شباب مصر، بالتنسيق مع الإدارة المركزية لمراكز الشباب والهيئات، وبالتعاون مع اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو  تحت شعار "بناء القادة الشباب على المستويين الدولى والمحلي " ، بحضور لفيف من قيادات الوزارة ومجلس إدارة اتحاد مراكز شباب مصر ، ومجموعة من الصحفيين والنُقاد .

وتحدث أيضا  الدكتور أشرف صبحي عن التمكين والتشغيل الفعلي للشباب ، مشدداً أن الوزارة تعمل علي أن تصب كل أعمالها ومشروعاتها وأنشطتها بمراكز الشباب باعتبارها أحدي وسائل التنشئة الإجتماعية الهامة وفقاً لعلماء النفس ، وتحدث أيضاً عن التطوير الإستثماري بمراكز الشباب مع وجود البعد الخدمي ، ولفت النظر إلي مبادرات الوزارة الشبابية ومنها  للتصدي للشائعات ولا للتعصب .
وطالب الوزير الشباب خلال حديثه عن المشروعات القومية والدولة العصرية التي وصلنا لها ؛ بضرورة التسويق لهذه المشروعات مع ضرورة وجود الوعي الوطني وأمانة العمل ، وتكوين مجموعات لتسويق منتجات مراكز الشباب ، والخروج بتوصيات فاعلة بالتنسيق مع كافة الإدارات المركزية بالوزارة وتكرار هذه القمة في مختلف أرجاء الجمهورية .
وأوضح الدكتور ماجد العزازى، رئيس مجلس إدارة الاتحاد العام لمراكز شباب مصر، أن الاتحاد يهدف لوضع الخطط والبرامج التي من شأنها خلق هوية عصرية جاذبة لمراكز الشباب وطرح كل ما هو جديد من أفكار واستراتيجيات لشريحة الشباب والتي تشكل جزءً مهم علي الخريطة الشبابية المصرية باعتبارهم أحد ركائز المجتمع .
ومن جهتها ، نقلت الدكتورة غادة عبد الباري الأمين العام للجنة الوطنية المصرية لليونيسكو ، تحيات الدكتور خالد عبد الغفار رئيس اللجنة ، مؤكدةً علي أن شباب متفاعل بإيجابية في المجتمع من أجل تشكيل مستقبل الدولة من أولويات إنعقاد القمة الشبابية الأولي لمراكز الشباب و وتدشين لغة حوارية بين شباب مراكز الشباب لتحقيق طفرة نوعية يكون لها انعكاسات إيجابية على مراكز الشباب، وتكثيف دور شباب مراكز الشباب فى عملية التنمية، علاوة على تعريف شباب مراكز الشباب بالمنظمات الدولية ودورها على المستويات المحلية والإقليمية .

وتتناول القمة علي مدار ثلاثة أيام في الفترة من 13 إلى 15 ديسمبر بمركز التعليم المدني بالجزيرة ، بمشاركة الشباب أعضاء الجمعية العمومية لمراكز الشباب بمختلف محافظات الجمهورية ؛ محاور وطنية مهمة، من بينها محور ثقافة التنمية، ثقافة التطوع، وثقافة السلام، وتحديات الامن القومي ، وورش عمل بين الشباب المشارك من مراكز الشباب حول ما يمكن ان يقدمه المشاركين من افكار ومبادرات من شأنها ان تسهم فى تنمية مراكز الشباب بمختلف محافظات الجمهورية.


تعليقات



اقرأ لـ

 
© حقوق النشر محفوظة لـبوابة الغد