الشباب والرياضة تنظم اللقاءالترويحي لأعضاء برلمان طلائع مصر

17/03/2021 01:22 PM رياضة
الشباب والرياضة تنظم اللقاءالترويحي لأعضاء برلمان طلائع مصر

 

متابعة / آلاء عبدالعال

نظمت  وزارة الشباب والرياضة،بالتعاون مع الحكومة الألمانية ممثلة في الوكالة الألمانية للتعاون الدولي  GIZ(جي آي زد) من خلال مشروع" شباب ضد التحرش " لقاء  ترويحي داخل مركز شباب الجزيرة  لأعضاء برلمان طلائع مصر المشاركون ضمن  فعاليات  المؤتمر القومي لبرلمان طلائع مصر 2021 تحت شعار "كن قيادياً....كن مؤثراً" تحت رعاية الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة.

 

 بدأت فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر  داخل مركز شباب الجزيرة ، بممارسة أنشطة ومهارات تروحية مختلفة  بعنوان "قيمتي"  بهدف  تنمية ودعم القيم الاجتماعية، والثقافة الموحدة، حيث إن ممارسة النشاط وسط مجموعة من الأقران يساعد على التكيف الاجتماعي، وقبول آراء الجماعة، وإيثار على النفس، والتخلص من الأنانية وحب الذات، توفير حياة شخصية زاخرة بالاستقرار، حيث إن ساحات ممارسة النشاطات الترويحية تمثل أماكن يرسم فيها الشخص الخطوط العريضة لشخصيته، وأبعاد طويلة من تفكيره، قد تصل إلى ترسيخ نواح عقدية في نفسه، وتنمية قدراته النفسية .

 

و تعرف أعضاء برلمان طلائع مصر خلال ممارسة الانشطة الترويحية  علي مجموعة متنوعة من المعايير الخاصة  بالأنشطة أبرزها.

 

1- الهدفية: حيثما يكون النشاط الترويحي هادفاً؛ يكشف خلاله الطليع  الممارس: المهارات والقيم والاتجاهات التربوية، والقوة الجسمية، وتطوير الشخصية.

 

2- الدافعية: حيث يتم الإقبال على ممارسة النشاط الترويحي بدافع ذاتي، وفقا لرغبات الممارس لذلك النشاط.

 

3- الاختيارية: حيث يختار الطليع نوعية النشاط الذي يفضله، والذي يرى انه يحقق رغباته.

 

4- التوازن النفسي: وذلك من خلال إشباع الميول المتعددة واحتياجاته التي تشبعها أعماله الخاصة التي تؤديها.

 

6- السرور: حيث تجلب للطليع الأنشطة الترويحية المتعة والسرور، والبهجة.

 

7- التنوع: وهذا التنوع مختلف في المكان ونوع النشاط، من حيث الساحات والأندية، ومراكز الشباب، ومن حيث المباريات، والمسابقات .

 

وجدير بالذكر تنفذ فعاليات المؤتمر القومي بمركز التعليم المدني بالجزيرة،  خلال الفترة من 16_20 مارس الجاري، بمشاركة 75 طليعا وطليعة من ممثلي أعضاء برلمان مصر ،تستكمل مساء اليوم  فعاليات ورش العمل حول جدول أعمال  الجلسة البرلمانية .


تعليقات


اقرأ لـ

     
© حقوق النشر محفوظة لـ بوابة الغد