عرش الشيطان كان يسكن قطار سوهاج المنكوب والعائدون من الموت يروون تفاصيل الحادث الأليم.. سمرة الراوي تقص مآستها للعالم

28/03/2021 01:41 AM حوادث وقضايا
عرش الشيطان كان يسكن قطار سوهاج المنكوب والعائدون من الموت يروون تفاصيل الحادث الأليم.. سمرة الراوي تقص مآستها للعالم

كتبت : نهى محمد 

شهدت مصر في الساعات الأولى من مساء أمس الجمعة لحظات اهتز فيها عرش السماء بسبب خشوع القلوب والخشية من أهوال الموت ليتحول هذا اليوم إلى ما قبل يوم الحشر و ليكون هذا الحادث أيضا دليلا قاطعا على دخول مصر حزام الزلازل وإعلان مصر منطقة كوارث "قطارية" والسبب قطار سوهاج الملعون المغطي بشوائب الإهمال والتفاخر بحمقات الجهل عنوة في الضحايا.  أهالي قطار سوهاج الملعون كانوا يحاربون علي جبهة الموت وكنا علي وشك سماع قرعات نعالهم وهي تسابق الزمن لتوديع دار الفناء ليكون هذا اليوم هو اليوم الذي يفر فيه المرء من أمه وأبيه، ذهبوا إلى المجهول بطريق متعرج سيرا على أقدام القطار. 

روت السيدة سمرة الراوي إحدى ضحايا حادث قطاري سوهاج قصة محاولتها الابتعاد عن قسوة ابنها العاق بعد طرده لها، وتفاصيل إصابتها في حادث اصطدام القطارين.

وقالت السيدة سمرة، وهي من سكان مركز نجع حمادي بمحافظة قنا إن نجلها طردها من المنزل وحينما ضاقت بها السبل توجهت إلى محطة سكة حديد نجع حمادي للسفر إلى القاهرة.

وأشارت إلى أنه في المحطة لم يكن معها أي نقود لدفع ثمن التذكرة، لكن فاعل خير عطف عليها ودفع ثمن التذكرة لها.

وأوضحت أنها استقلت القطار "157 مميز" المتوجه إلى العاصمة القاهرة، وجلست بجوار الشباك من الجهة الشرقية في العربة الأخيرة من القطار، قبل أن تقع الكارثة بالقرب من قرية الصوامعة بطهطا.

وتابعت: "تفاجئت أني محشورة أسفل العربة المقلوبة وغير قادرة على الحركة"، مؤكدة أن العناية الإلهية كانت حاضرة معها إذ أرسلت لها شاب يمد لها يده ويسحبها من اسفل العربة قائلا لها: "هاتي ايدك يا حاجة.. أنا جيت انقذك".

وقال جيران السيدة سمرة إن ابنها الذي اتهمته بطردها يوم الحادث من المنزل هرب من بيته وغير موجود به حاليا بعدما نقلت المواقع الإخبارية ورواد التواصل الاجتماعي قصة والدته وأنه عاق لها خوفا من القبض عليه أو بطش أهالي المنطقة به.

وقال عبد المنصف محمد أحد سكان منطقة الساحل في مدينة نجع حمادي إن المدعو "ي. ج" ابن سمرة الراوي دائم الخلاف مع والدته وهو غير متزوج ويعيش مع أمه في منزل قديم مساحته صغيرة ويعمل سائقا كما أن المنزل إرث مع 4 آخرين.



تعليقات


اقرأ لـ

     
© حقوق النشر محفوظة لـ بوابة الغد